ايليا: صوت الله الخفيض

شوهدت : 14204

وصف

هرب ايليا من تهديدات ايزابل, لكونه انسانا من لحم ودم, وطلب الله وهو في حالة اضطراب وخوف. ولما كان في المغارة مختبئا اتى اليه الله بصوت خفيض هامس؛ جاء إليه الكلي القوة والقدرة , بتواضع, وليس بضعف بل بقوته المعهودة , بالقوة القادرة على القتل بكلمه واحده. لقد جاء من اجل العلاقة ألحقيقية, واستعادة الصله والمصالحه. وتمت الانتصارات على الشر عند مات اخاب في المعركة ولحست الكلاب دمه, وتجرّدت ايزابل من سلطتها.

مقاطع فيديو متعلقة